“كهربا يستفز مرتضى منصور”…اللاعب يتوجه إلى تركيا للتوقيع لأحد الأندية

كتب محمد بشاري

توجه محمود عبد المنعم كهربا نجم نادي الزمالك ، إلى تركيا تمهيدًا للتوقيع لأحد الأندية ، في خطوة من شانها أن تزيد حدة الخلاف بينه و بين رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور.

وغادر كهربا صباح اليوم مطار القاهرة الدولى متوجهًا إلى لبنان “ترانزيت” ثم التوجه بعد ذلك إلى تركيا لبحث العرض الذى تلقاه مؤخرًا ومن ثم التوقيع رسميًا.

ونشر نجم الزمالك عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الإجتماعي “انستجرام” صورة له من داخل  الطائرة المتجهة إلى لبنان في رحلة ترانزيت حيث سيقضي يوم بلبنان قبل السفر إلى تركيا.

وقال مصدر مُقرب من محمود عبد المنعم  إن أحد الأندية في الدوري التركي مُهتمة بالفوز بخدمات اللاعب خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية.

وأضاف المصدر الذي رفض الكشف عن هويته أن اللاعب سيضع شرط جزائي في عقده يتيح له الانتقال لأي ناد آخر في حال سداده فيما بعد.

ولا تزال أزمة كهربا مع مسئولى الزمالك قائمة، حيث امتنع اللاعب عن التواجد فى مقر النادى ساعياً لفسخ تعاقده، لوجود خلاف بينه ومسئولى القلعة البيضاء حول قيمة عقده السنوى ورغبته فى زيادة العقد.

وكان مرتضي منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك،قد أكد منذ أيام  أن تعاقد ناديه مع «كهربا» موثق بالاتحاد المصري لكرة القدم، ولا يحق له الإنتقال لأي مكان حالياً.

وقال مرتضي منصور في فيديو مصور نشره عبر الموقع الرسمي للنادي، إن محمود كهربا يرتبط بتعاقد لمدة 5 سنوات مع الزمالك مضي منهم عامان ولا يحق له التوقيع لأي ناد آخر.

وأضاف أن كهربا تغيب عن التدريبات منذ بدء فترة الإعداد وسيتم توقيع عقوبات عليه بناء على هذا الأمر.

 

ويطالب كهربا بفسخ عقده مع الزمالك بداعى أن العقد الجديد غير صحيح بعد اعتماده من جانب اتحاد الكرة، عقب الموعد القانونى وفقاً لتأكيدات اللاعب ووالده، ولكن يؤكد مسئولو الزمالك عدم صحة ذلك وأن العقد معتمد من الجبلاية وممتد لسنوات قادمة.

وانقطع اللاعب عن التدريبات بداعي أن عقده مع الزمالك ينتهي بنهاية الموسم الجاري، فيما يؤكد مسؤولو النادي الأبيض أن اللاعب مرتبط بعقد حتى عام 2022.

ولكن  كهربا يؤكد على عدم قانونية عقده مع القلعة البيضاء بعدما تم توثيق عقد التجديد في موعد متأخر.

يُذكر أن كهربا خاض 27 مباراة مع الزمالك في الدوري المصري خلال الموسم الجاري (2018-2019)، ونجح في تسجيل 11 هدفًا وصنع 11 آخرين.

%d bloggers like this: